top of page

منظار القولون


عملية تنظير القولون
منظار القولون

منظار القولون ويطلق عليه أيضاً تنظير القولون (بالانجليزي: Colonoscopy) أو ناظور القولون هو إجراء تشخيصي وعلاجي يجرى لتقييم الأمعاء الغليظة أي القولون والمستقيم والشرج، ويمكن أن يتم أيضاً لفحص الجزء البعيد من الأمعاء الدقيقة الذي يعرف بالدقاق الطرفي.


يتم إجراء منظار القولون باستخدام جهاز يدوي مرن يشبه الأنبوب يسمى منظار القولون يحتوي في طرفه على كاميرا عالية الدقة، وضوء، بالإضافة إلى قنوات أخرى تسمح بإدخال المعدات والسوائل لتنظيف عدسات منظار القولون والقولون [6].


تساعد الصور القادمة من المنظار إلى شاشة كبيرة في اكتشاف التشوهات والأورام في جدار القولون، كما تسمح المعدات التي يتم إدخالها عبر القنوات في المنظار في أخذ الخزعات وعلاج بعض الحالات [6].


قائمة عناوين موضوع منظار القولون

يمكن الانتقال إلى الجزء المطلوب من مقال منظار القولون مباشرة من خلال الضغط على الرابط المطلوب في القائمة التالية:


أنواع منظار القولون

تجرى عمليات منظار القولون بنفس التقنية ولكن ما يختلف هو المواد التي يتم ضخها داخل القولون أثناء العملية لنفخه وتوسيعه وقد تحتاج بعض إجراءات تنظير القولون إلى صبغة تباين للحصول على دقة عالية للتصوير، كما أن هناك إجراءات أخرى تتم خلال العملية مثل استئصال الأورام أو أخذ الخزع.


تشمل أنواع عملية منظار القولون وفقاً للمادة المستخدمة في نفخ وتوسيع القولون على ما يلي:

  • تنظير القولون المنفوخ بالهواء (بالانجليزي: Air-insufflated colonoscopy) وفي هذا الإجراء يتم ضخ هواء من هواء الغرفة عن طريق مضخة إلى القولون، ولكن قد يتسرب بعض الهواء إلى الأمعاء الدقيقة مما يسبب تقلصات البطن والانتفاخ، وتعد هذه الطريقة هي الطريقة الأكثر شيوعاً لنفخ القولون خلال التنظير [2].

  • تنظير القولون المنفوخ بثاني أكسيد الكربون (بالانجليزي: Carbon dioxide-insufflated colonoscopy)، ويعد نفخ القولون بثاني أكسيد الكربون أثناء التنظير أكثر فاعلية من ضخ الهواء لأنه يسمح بتنظير أسرع وأفضل، ولا يسبب عدم الراحة وانتفاخ البطن بقدر ضخ الهواء [4].

  • تنظير القولون بتبادل الماء (بالانجليزي: Water exchange colonoscopy) يتم خلاله زيادة النظافة داخل القولون دون نفخ القولون من خلال إزالة الماء والهواء المتبقي في القولون مما يسمح برؤية أفضل لجدران القولون، كما أن الماء يسهل حركة منظار القولون، وقد تكون هناك حاجة لضخ بعض الغاز أحياناً خلال هذا النوع من عملية منظار القولون [1].

  • تنظير القولون بالغمر/ التسريب المائي (بالانجليزي: water immersion/infusion colonoscopy) في هذه التقنية يتم ضخ الماء أثناء مرحلة إدخال المنظار لفتح تجويف القولون ولكن دون محاولة تنظيف القولون، ويتم أيضاً خلال هذه التقنية ضخ الغاز عند اللزوم، وفي النهاية يتم سحب الماء والبراز المتبقي في القولون أثناء سحب منظار القولون [1].

  • تنظير القولون بمساعدة البالون (بالانجليزي: Balloon-assisted colonoscopy) هي نوع غير شائع من عمليات المنظار للقولون يتم خلالها نفخ بالونات داخل القولون لإتمام عملية التنظير، ولكن لا يتم اللجوء لهذه التقنية إلا عندما تفشل عمليات تنظير القولون التقليدية، أي عندما يكون الوصول إلى داخل القولون صعباً [3].



أسباب إجراء منظار القولون

متى يجب عمل منظار للقولون؟ كما ذكرنا سابقاً تجرى عملية منظار القولون كإجراء تشخيصي أو علاجي أو الإثنين معاً، ويجب عمل منظار القولون عند إشارة الطبيب للحاجة إلى ذلك مثل عند المعاناة من نزيف الشرج المستمر، أو البراز الأسود لفترات طويلة من الزمن، أو إخراج المخاط مع البراز، أو وجود تاريخ عائلي من الإصابة بسرطان القولون [5].


تشمل الحالات التي يتم فيها اللجوء لمنظار القولون على ما يلي [5] [6]:

  • اكتشاف سرطان القولون والمستقيم، ومتابعته، وتقييمه، وعادةً ما يتم إجراء عملية منظار القولون للأشخاص الذين لديهم عوامل تزيد من خطر إصابتهم بسرطان القولون بعد سن 45 عام كل عشرة سنوات مرة واحدة.

  • تقييم واستئصال سلائل القولون.

  • قبل وبعد استئصال الأمعاء بسبب سرطان القولون.

  • متابعة وعلاج داء كرون.

  • متابعة وعلاج التهاب القولون التقرحي.

  • اكتشاف وعلاج أماكن النزيف في القولون.

  • فك التواء القولون.

  • توسيع التضيق في القولون.

  • استخراج الأجسام الغريبة التي يتم إدخالها في الشرج.

  • التقليل من تضخم القولون.


موانع إجراء منظار القولون

تشمل الحالات التي يمنع فيها إجراء منظار القولون خوفاً من حدوث ثقب القولون أو أي مضاعفات أخرى خلال العملية على ما يلي [5] [6]:

  • الحمل، ولكن قد يتم إجراء عملية منظار القولون للحامل إذا كانت تعاني من حالة مهددة لحياتها.

  • ثقب القولون.

  • تضخم القولون السمي.

  • التهاب القولون الخاطف.

  • التقرح الشديد في القولون بسبب داء كرون أو التهاب القولون التقرحي.

  • التهاب الرتج القولوني.

  • عدم تنظيف القولون بشكل جيد قبل العملية يعد من الموانع التي تمنع إجراء منظار القولون وتتطلب تأجيل العملية حتى يتم التأكد من تنظيف القولون ليتم الحصول على أفضل نتائج من منظار القولون.

  • التعرض مؤخراً لنوبة قلبية.

  • عدم استقرار الدورة الدموية.

  • التهاب جدار البطن (التهاب الصفاق).

  • التعرض مؤخراً لجراحة مفاغرة القولون، أي استئصال جزء من القولون وإيصال المتبقي من القولون بالأمعاء الدقيقة.


في بعض الحالات مثل التهاب القولون يمكن إجراء منظار القولون بعد أن تتراجع حدة الالتهاب.


قبل منظار القولون

يجب اتخاذ بعض الخطوات من أجل التحضير قبل منظار القولون، وفيما يلي أهم التحضيرات والنصائح لما قبل عملية منظار القولون:


تنظيف القولون قبل منظار القولون

يجب أن يتم إفراغ وتنظيف القولون بشكل كامل قبل عملية منظار القولون لزيادة دقة وسلامة العملية. يتم تنظيف القولون باستخدام ملينات البراز (المسهلات)، ويتم استخدام الحقن الشرجية أيضاً قبل العملية.


قد يتبع الأطباء عدة طرق مختلفة لتنظيف القولون على سبيل المثال تناول 4 لترات من محلول بولي إيثيلين جلايكول على مدار 1 - 3 ساعات في المساء السابق لعملية تنظير القولون.


تشمل الملينات التي قد يتم استخدامها لتنظيف القولون قبل عملية منظار القولون على ما يلي [3] [6]:

  • كبريتات الصوديوم / كبريتات المغنيسيوم / كلوريد البوتاسيوم واسمه التجاري سوتاب (Sutab).

  • بيكوسلفات الصوديوم / أكسيد المغنيسيوم / حمض الستريك اللامائي واسمه التجاري كلينبيك (Clenpiq).

  • كبريتات الصوديوم / كبريتات البوتاسيوم / كبريتات المغنيسيوم واسمه التجاري سوبريب (Suprep).


أطعمة يجب تجنبها قبل منظار القولون

يجب على المريض تناول السوائل الواضحة أي التي يمكن رؤية قعر الإناء من خلالها قبل عملية منظار القولون، والأكل المسموح قبل منظار القولون هو الطعام الغير صلب.


تشمل الأطعمة التي يجب تجنب تناولها في اليوم السابق لعملية منظار القولون على الأطعمة التي قد يساء تفسير ما هي خلال العملية مثل الأطعمة والمشروبات الأرجوانية والحمراء إذ قد تسبب هذه الأطعمة مناطق مصبوغة مشابهة للتقرحات أو النزيف، ومنها [6]:

  • الجل الأحمر.

  • عصير التوت البري.

  • الفراولة.

  • العنب الأحمر.


للمزيد: البواسير


تخدير منظار القولون

هل منظار القولون مؤلم؟ تسبب عملية منظار القولون ألم بسيط ولكنها أيضا عملية غير مريحة خاصة عند إدخال المنظار وضخ الغاز أو الماء إذا قد تسبب هذه الخطوات تقلصات وألم البطن.


هل منظار القولون يحتاج تخدير كامل؟ لا تحتاج عملية منظار القولون إلى تخدير كامل إنما تجرى بشكل روتيني تحت تأثير الأدوية المهدئة (المنومة) مع مخدر مؤقت، ومن هذه الأدوية [3] [6]:

  • ميدازولام (Midazolam).

  • ديازيبام (Diazepam).

  • بيثيدين (Pethidine).

  • بروبوفول (Propofol).


خلال عملية منظار القولون

يتم تحضير المريض قبل عملية منظار القولون بارتداء رداء خاص بالعملية. خلال العملية يتم وضع المريض بوضعية الاستلقاء على جانبه الأيسر مع ثني الساقين للأمام بوضع مشابه لوضعية القرفصاء لمنع الإصابة، وللمساعدة على استرخاء عضلات الشرج، ولتسهيل عملية إدخال المنظار عبر الشرج إلى المستقيم والقولون [5] .


يتم وضع وسائد حول ظهر ورأس المريض وبين ركبتيه لمنع انقلاب المريض للأمام أو الخلف. إذا اقتضت الحاجة قد يتم وضع المريض على جانبه الأيمن أو ظهره [5] [6].


ما بعد منظار القولون

بعد إجراء عملية منظار القولون يبقى المريض في غرفة الإفاقة لبعض الوقت للتأكد من عدم معاناته من مضاعفات نتيجة للتخدير أو العملية، ومن ثم يمكنه العودة إلى المنزل إذا لم يطلب الطبيب عكس ذلك.


يمكن للمريض العودة للمنزل ومتابعة نشاطاته اليومية وتناول الطعام بشكل عادي، ولكن قد يعاني المريض من أعراض ما بعد منظار القولون مثل تقلصات البطن، والانتفاخ، والغازات، والنزيف من الشرج عند أخذ خزع أو استئصال سلائل من القولون، وقد يعاني المريض من الآثار الجانبية للتخدير أيضاً لذا يفضل اتباع النصائح التالية بعد عملية منظار القولون:

  • كم يوم راحه بعد منظار القولون؟ الراحة لمدة 24 ساعة.

  • عدم القيام بنشاطات تحتاج للكثير من الجهد البدني مثل ممارسة التمارين الشاقة.

  • تجنب تناول وجبة كبير وتناول وجبات صغيرة صحية متعددة.

  • الإكثار من شرب السوائل لتعويض السوائل التي فقدها الجسم خلال الإسهال في اليوم السابق لعملية منظار القولون وخلال العملية، وللتخلص من صبغة التباين إذا تم استخدامها ليتم طرحها عن طريق البول.

  • عدم شرب الكحول لمدة 8 ساعات على الأقل بعد العملية.

  • اتباع تعليمات الطبيب حول العودة لاستخدام الأدوية المعتادة مثل مميعات الدم.

  • عدم قيادة السيارة، أو تشغيل الآلات، أو الأدوات الكهربائية لمدة 8 ساعات على الأقل بعد عملية منظار القولون.

  • عدم التوقيع على المستندات القانونية أو اتخاذ قرارات مهمة لمدة 8 ساعات على الأقل بعد العملية.


بديل منظار القولون

هناك عدة بدائل لمنظار القولون يمكن أن يتم اللجوء اليها إذا رفض المريض منظار القولون، أو اذا كان هناك عائق يمنع إجراء عملية منظار القولون، ومن هذه البدائل ما يلي [2] [6]:


تنظير القولون بالكبسولة

يجرى تنظير القولون بالكبسولة (بالانجليزي: Colon capsule endoscopy) باستخدام كبسولة بحجم حبة الحبوب الصغيرة تحتوي بداخلها على كاميرا فيديو لاسلكية تنقل الصور إلى جهاز تسجيل.


يعد تنظير القولون بالكبسولة بديل آمن للمرضى الغير قادرين أو الغير راغبين للخضوع لتنظير القولون التقليدي، ولكنه أكثر تكلفة ويحتاج وقت أكبر.


تنظير القولون الافتراضي

تنظير القولون الافتراضي (بالانجليزي: Virtual colonoscopy) هو تصوير القولون بالتصوير المقطعي المحوسب وأجهزة الكمبيوتر في عملية محاكاة مشابهة لتنظير القولون لإنشاء صور عالية الدقة متعددة الأبعاد للقولون.


يحتاج تنظير القولون الافتراضي أيضاً إلى تحضير الأمعاء وتنظيفها، وأيضاً يتم خلاله إدخال أنبوب إلى المستقيم والقولون ويتم ملئه بالهواء.


يعد تنظير القولون الافتراضي أكثر دقة من تنظير القولون التقليدي المتبع، كما أنه أقل توغل، إلا أنه أكثر تكلفة ويسبب انزعاج وألم أكبر من تنظير القولون التقليدي، ولا يمكن خلاله أخذ الخزع أو إزالة السلائل.


للمزيد: فقر الدم


التنظير المعوي مزدوج البالون

التنظير المعوي مزدوج البالون (بالانجليزي: Double-balloon enteroscopy) عملية تسمح بالاستكشاف الكامل للأمعاء الدقيقة والقولون وتسمح بالعلاج أيضاً وأخذ الخزع واستئصال السلائل إذ يمكن إجراؤها من الأعلى عن طريق الفم، أو من الأسفل من خلال القولون.


تنظير القولون عالي الدقة

يجرى تنظير القولون عالي الدقة (بالإنجليزي: High-definition colonoscopy) بنفس طريقة إجراء منظار القولون التقليدي إلا أنه يوفر دقة أعلى في الكشف عن السلائل والآفات في القولون من تنظير القولون التقليدي.


أضرار منظار القولون

تعد عملية منظار القولون آمنة جداً ولا تحدث مضاعفات بسببها إلا في حالات نادرة، ويمكن أن تشمل مضاعفات منظار القولون على ما يلي [3] [4] [5]:

  • ثقب القولون.

  • العدوى.

  • النزيف.

  • الشرخ الشرجي.

  • تمزق الطحال.

  • متلازمة تجلط الدم بعد استئصال الورم.

  • انسداد الأمعاء الصغيرة.

  • رد الفعل التحسسي تجاه التخدير والأدوية المستخدمة خلال العملية.

  • رد الفعل التحسسي لصبغة التباين إذا تم استخدامها.

  • تضخم القولون السام نتيجة للالتهاب.

  • هجمات التهاب أو تقرح القولون.



المراجع

[1] Cadoni, S., & Ishaq, S. (2019). How to perform water exchange colonoscopy, with tips and tricks. VideoGIE : an official video journal of the American Society for Gastrointestinal Endoscopy, 4(8), 355–357. https://doi.org/10.1016/j.vgie.2019.03.021

[2] Hayman, C. V., & Vyas, D. (2021). Screening colonoscopy: The present and the future. World journal of gastroenterology, 27(3), 233–239. https://doi.org/10.3748/wjg.v27.i3.233

[3] Robertson, A. R., Koulaouzidis, A., Yung, D. E., Fraser, C., Nemeth, A., Trimble, K., Toth, E., Plevris, J. N., & Wurm Johansson, G. (2020). Balloon-Assisted Colonoscopy after Incomplete Conventional Colonoscopy-Experience from Two European Centres with A Comprehensive Review of the Literature. Journal of clinical medicine, 9(9), 2981. https://doi.org/10.3390/jcm9092981

[4] Singh, R., Neo, E. N., Nordeen, N., Shanmuganathan, G., Ashby, A., Drummond, S., Nind, G., Murphy, E., Luck, A., Tucker, G., & Tam, W. (2012). Carbon dioxide insufflation during colonoscopy in deeply sedated patients. World journal of gastroenterology, 18(25), 3250–3253. https://doi.org/10.3748/wjg.v18.i25.3250

[5] Stauffer CM, Pfeifer C. Colonoscopy. [Updated 2023 Feb 8]. In: StatPearls [Internet]. Treasure Island (FL): StatPearls Publishing; 2023 Jan-. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/books/NBK559274/

[6] Stein, D. (n.d.). Colonoscopy [Review of Colonoscopy]. Medscape; WebMD. https://emedicine.medscape.com/article/1819350-overview


Comments


Commenting has been turned off.
bottom of page