top of page

بطانة الرحم المهاجرة


بطانة الرحم المهاجرة
بطانة الرحم المهاجرة

ما هي بطانة الرحم المهاجرة؟ يطلق على بطانة الرحم المهاجرة (بالانجليزي: Endometriosis) علمياً الانتباذ البطاني الرحمي، وتحدث هذه الحالة عندما تنمو بطانة الرحم خارج الرحم، أي على السطح الخارجي للرحم، وعلى الأعضاء الأخرى داخل الحوض وفي تجويف البطن.


تعد بطانة الرحم المهاجرة من الحالات الشائعة نسبياً والمزمنة (طويلة الأمد)، وتشيع الإصابة بها لدى النساء في سن الإنجاب، وغالباً ما يسبب ألم الحوض لكن يمكن علاجه.


قائمة عناوين موضوع بطانة الرحم المهاجرة

يمكن الانتقال إلى الجزء المطلوب من مقال بطانة الرحم المهاجرة مباشرة من خلال الضغط على الرابط المطلوب في القائمة التالية:


مفهوم بطانة الرحم المهاجرة

خلال وقت الدورة الشهرية تنسلخ بطانة الرحم الطبيعية الموجودة داخل الرحم إذا لم يحدث حمل وتخرج عن طريق المهبل على شكل نزيف الدورة الشهرية.


تستجيب أنسجة بطانة الرحم النامية خارج الرحم للتغيرات الهرمونية التي تحدث طوال دورة المبيض خلال الشهر وتنسلخ تماماً مثل البطانة داخل الرحم، مما يسبب حدوث نزيف بسيط داخل الحوض يؤدي إلى التهاب وتورم وتندب الأنسجة الطبيعية المحيطة ببطانة الرحم النامية في غير موقعها الطبيعي.


عند نمو بطانة الرحم المهاجرة على المبيض من الخارج يمكن أن يتسبب النزيف الناجم عن هذه الأنسجة في انغماس الدم في النسيج الطبيعي للمبيض ليكون نفطة دموية تحاط بكيس ليف لتشكل ورم يطلق عليه الورم البطاني الرحمي (بالانجليزي: Endometrioma) أو أكياس الشوكولاتة.


أسباب بطانة الرحم المهاجرة

ما تزال أسباب بطانة الرحم المهاجرة غير معروفة، إلا أن هناك العديد من النظريات التي لم يتم إثباتها حول كيفية خروج أنسجة بطانة الرحم من تجويف الرحم ونموها على الأعضاء الأخرى. ومن هذه النظريات ما يلي:

  • تنص النظرية الأولى على أنه خلال فترة الحيض ترتد بعض أنسجة بطانة الرحم ودم الحيض عبر قناتي فالوب إلى البطن، وتعرف هذه الحالة بالحيض العكسي (سلوك دم الحيض لمجرى معاكس لمجراه الطبيعي)، مما يؤدي إلى التصاق أنسجة بطانة الرحم المرتدة إلى الحوض بالأعضاء هناك ونموها.

  • تقترح النظرية الأخرى أن أنسجة بطانة الرحم تنتقل عبر الدم أو القنوات الليمفاوية بالطريقة نفسها التي تنتشر بها الخلايا السرطانية لتصل إلى الأعضاء الأخرى وتلتصق بها وتنمو.

  • تشير النظرية الثالثة وهي الأضعف إلى أن الأنسجة في أي مكان يمكن أن تتحول إلى أنسجة بطانة الرحم.

  • النظرية الرابعة وهي نظرية الزرع المباشر، التي تنص على أنه يمكن لأنسجة بطانة الرحم أن تزرع خارج الرحم في جدار البطن خلال عملية الولادة القيصرية أو غيرها من العمليات التي تنطوي على شق جدار الرحم.


عوامل تزيد من خطر الإصابة ببطانة الرحم المهاجرة

يمكن لبعض العوامل أن تزيد من خطر الإصابة ببطانة الرحم المهاجرة، ومن هذه العوامل ما يلي:

  • وجود تاريخ عائلي من الإصابة ببطانة الرحم المهاجرة.

  • حدوث الطمث في سن مبكرة .

  • دورة المبيض التي تستمر لأقل من 27 يوماً.

  • طول فترة الحيض.

  • نزيف الحيض لفترة تزيد على 7 أيام.

  • نزيف الحيض الشديد.

  • تأخر سن الإنجاب.

  • وجود عيوب في الرحم، أو في قناة فالوب.



أعراض بطانة الرحم المهاجرة

لا تتسبب بطانة الرحم المهاجرة في أي أعراض لدى ما يقارب ثلث النساء المصابات به، ويمكن أن تشمل الأعراض عند ظهورها ما يلي:

  • عسر الطمث، أي الطمث المؤلم.

  • نزيف الدورة الشديد أو غير المنتظم.

  • ألم الحوض.

  • ألم أسفل البطن، أو ألم أسفل الظهر.

  • الألم عند الجماع.

  • نوبات من الإسهال أو الإمساك.

  • الشعور بالألم عند التغوط خاصة أثناء فترة الدورة الشهرية.

  • انتفاخ البطن.

  • الغثيان والقيء.

  • ألم أعلى الفخذ.

  • ألم عند التبول.

  • كثرة التبول.

  • ألم الحوض عند ممارسة التمارين الرياضية أو بذل مجهود بدني.



مواقع نمو بطانة الرحم المهاجرة

تشمل المواقع الأكثر شيوعاً التي تنمو عليها بطانة الرحم المهاجرة ما يلي:

  • المبايض.

  • قناتا فالوب.

  • أربطة الرحم.

  • في المسافة الواقعة بين الرحم والمستقيم.

  • في المسافة الواقعة بين الرحم والمثانة.

  • سطح الرحم الخارجي.

  • بطانة تجويف الحوض.


مواقع نمو بطانة الرحم المهاجرة الأقل شيوعاً

تشمل المواقع الأقل شيوعاً لنمو أنسجة بطانة الرحم المهاجرة ما يلي :

  • الأمعاء.

  • المستقيم.

  • المثانة.

  • المهبل.

  • عنق الرحم.

  • الفرج.

  • التندبات الناجمة عن جراحة البطن.



بطانة الرحم المهاجرة والحمل

تعد بطانة الرحم المهاجرة أحد الاسباب الرئيسية الثلاثة للعقم عند النساء، ويمكن إيجاد بطانة الرحم المهاجرة عند 24-50 % من النساء اللواتي يعانين من العقم.


في حالات بطانة الرحم المهاجرة الخفيف إلى المتوسط يمكن أن يكون العقم مؤقتاً، إذ يمكن لعلاج الالتصاقات والتكيسات والأنسجة المتندبة الناجمة عن هجرة بطانة الرحم أن يعيد للمرأة خصوبتها وقدرتها على الحمل، لكن في حالات أخرى يمكن أن يكون العقم دائم نتيجة حدوث بطانة الرحم المهاجرة.


كيف يحدث العقم نتيجة هجرة بطانة الرحم؟ يعتقَد أن النسيج الندبي (أنسجة الجروح) الناتج من بطانة الرحم المهاجرة يضعف إطلاق البويضة من المبيض، ويضعف التقاط قناة فالوب لها بعد ذلك، كما يعتقد أن التغيرات في بيئة الحوض الناجمة عن بطانة الرحم المهاجرة تضعف زرع البويضة المخصبة في بطانة الرحم.


تشخيص بطانة الرحم المهاجرة

يبدأ تشخيص بطانة الرحم المهاجرة بفحص الحوض، وتشمل طرق التشخيص الأخرى ما يلي:

  • الفحص بالموجات فوق الصوتية.

  • التصوير بالرنين المغناطيسي.

  • التصوير المقطعي المحوسب.

  • تنظير البطن لرؤية الأنسجة الداخلية وأخذ خزعة من الأنسجة في بعض الأحيان.


علاج بطانة الرحم المهاجرة

يعتمد علاج بطانة الرحم المهاجرة على إنتاج الهرمونات الشهري في الجسم، وتشمل طرق العلاج ما يلي :


أدوية بطانة الرحم المهاجرة

تشمل الأدوية التي قد يصفها الطبيب لتخفيف أعراض بطانة الرحم المهاجرة، أو لزيادة الخصوبة ما يلي:

  • مضادات الالتهاب غير الستيرويدية للتخفيف من ألم الحوض، وألم وتقلصات البطن المرافقة للدورة الشهرية ومن هذه الأدوية:

  1. ايبوبروفين (Ibuprofen).

  2. نابروكسين (Naproxen) .

  • نظائر الهرمون مطلق لموجهة الغدد التناسلية أو نظائر الهرمون المطلق للغونادوتروبين (بالانجليزي: Gonadotropin-releasing hormone analogs or GnRH analogs): تستخدم هذه الأدوية ومنها ليوبرولين (Leuprorelin) للتقليل من حجم أنسجة بطانة الرحم المهاجرة التي تزرع خارج الرحم، وللتخفيف من ألم البطن من خلال إيقاف إنتاج هرمون الإستروجين، لكن تسبب هذه الأدوية أعراضاً مشابهة لأعراض سن اليأس، ومنها: انقطاع الحيض، والهبات الساخنة.

  • بروجيستين (Progestin): هي أحد أنواع حبوب منع الحمل، وتستخدم حبوب بروجيستين للنساء اللواتي لا يمكنهن استخدام مسكنات الألم، أو لا يستطعن استخدام موانع الحمل الفموية لأسباب طبية، ومن المميزات الأخرى للبروجيستين أنه يقلل أيضاً من أعراض سن اليأس الناجمة عن نقص هرمون الأستروجين الناتجة من استخدام نظائر الهرمون مطلق لموجهة الغدد التناسلية، ومن أنواع حبوب البروجستين:

  1. ميدروكسي بروجستيرون اسييتيت (Medroxyprogesterone acetate).

  2. نوريثيندرون (Norethindrone).

  3. نورجيستريل (Norgestrel) .

  • حبوب منع الحمل المركبة: تستخدم حبوب منع الحمل المركبة التي تحتوي على هرموني الإستروجين والبروجسترون معاً لعلاج بطانة الرحم المهاجرة، خاصة للنساء اللواتي يعانين من ألم الدورة الشهرية الشديد.

  • مثبطات أروماتاز (بالانجليزي: Aromatase inhibitors): تمنع هذه الأدوية إنتاج الإستروجين الموضعي في مرض بطانة الرحم المهاجرة، وتمنع إنتاجه أيضاً داخل المبيضين والأنسجة الدهنية، للتخفيف من أعراض وحجم بطانة الرحم المهاجرة، ومن مثبطات أروماتاز المستخدمة في علاج بطانة الرحم المهاجرة:

  1. ليتروزول (Letrozole).

  2. أريميديكس (Arimidex).

  • دانازول (Danazol): يخفض هذا الدواء من إنتاج هرمون الإستروجين، ويرفع من إنتاج الأندروجينات (الهرمونات الذكرية ) من خلال التدخل في الإباضة، وإنتاج هرمون الإستروجين في المبيض، مما يقلل من الشعور بالألم و التقلصات المرافقة بطانة الرحم المهاجرة.


عملية بطانة الرحم المهاجرة

يلجا الأطباء إلى الجراحة عندما تكون أعراض بطانة الرحم المهاجرة شديدة، أو عندما لا تكون هناك استجابة للعلاج بالأدوية، وتعد الجراحة الخيار المفضل عندما يكون هناك تشوه في أعضاء الحوض، أو انسداد في الأمعاء أو المسالك البولية بسبب بطانة الرحم المهاجرة.


تشمل التقنيات الجراحية المستخدمة في علاج بطانة الرحم المهاجرة ما يلي:

  • تنظير البطن أو الحوض لاستئصال أنسجة بطانة الرحم النامية في غير مكانها الطبيعي باستخدام الليزر أو التيار الكهربائي، لكن لا تفيد هذه التقنية في حالات تشوه أعضاء الحوض، أو إذا كان هناك انتشار واسع لأنسجة بطانة الرحم المهاجرة خارج الرحم.

  • جراحة البطن المفتوحة، هي عملية أكثر شمولاً تنطوي على إزالة أكبر قدر ممكن من بطانة الرحم المهاجرة دون إتلاف الأنسجة السليمة.

  • استئصال الرحم، هي جراحة يتم خلالها استئصال الرحم والمبيضين.


أضرار بطانة الرحم المهاجرة

تشمل مضاعفات بطانة الرحم المهاجرة ما يلي:

  • العقم أو ضعف الخصوبة.

  • ألم الحوض المزمن.

  • الالتصاقات: هي الأماكن اللزجة التي تلصق الأعضاء أو الأنسجة معاً.


للمزيد: تليف الرحم


المراجع

  1. Tsamantioti ES, Mahdy H. Endometriosis. [Updated 2021 Aug 25]. In: StatPearls [Internet]. Treasure Island (FL): StatPearls Publishing; 2022 Jan-. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/books/NBK567777/

  2. Macer, M. L., & Taylor, H. S. (2012). Endometriosis and infertility: a review of the pathogenesis and treatment of endometriosis-associated infertility. Obstetrics and gynecology clinics of North America, 39(4), 535–549. https://doi.org/10.1016/j.ogc.2012.10.002

  3. Parasar, P., Ozcan, P., & Terry, K. L. (2017). Endometriosis: Epidemiology, Diagnosis and Clinical Management. Current obstetrics and gynecology reports, 6(1), 34–41. https://doi.org/10.1007/s13669-017-0187-1

  4. Gałczyński, K., Jóźwik, M., Lewkowicz, D., Semczuk-Sikora, A., & Semczuk, A. (2019). Ovarian endometrioma - a possible finding in adolescent girls and young women: a mini-review. Journal of ovarian research, 12(1), 104. https://doi.org/10.1186/s13048-019-0582-5

  5. Selçuk, I., & Bozdağ, G. (2013). Recurrence of endometriosis; risk factors, mechanisms and biomarkers; review of the literature. Journal of the Turkish German Gynecological Association, 14(2), 98–103. https://doi.org/10.5152/jtgga.2013.52385

  6. Becker, C. M., Gattrell, W. T., Gude, K., & Singh, S. S. (2017). Reevaluating response and failure of medical treatment of endometriosis: a systematic review. Fertility and sterility, 108(1), 125–136. https://doi.org/10.1016/j.fertnstert.2017.05.004

  7. Mehedintu, C., Plotogea, M. N., Ionescu, S., & Antonovici, M. (2014). Endometriosis still a challenge. Journal of medicine and life, 7(3), 349–357. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC4233437/

  8. Farquhar C. (2007). Endometriosis. BMJ (Clinical research ed.), 334(7587), 249–253. https://doi.org/10.1136/bmj.39073.736829.BE

  9. Yap, C., Furness, S., & Farquhar, C. (2004). Pre and post operative medical therapy for endometriosis surgery. The Cochrane database of systematic reviews, 2004(3), CD003678. https://doi.org/10.1002/14651858.CD003678.pub2

  10. Carpinello OJ, Sundheimer LW, Alford CE, et al. Endometriosis. [Updated 2017 Oct 22]. In: Feingold KR, Anawalt B, Boyce A, et al., editors. Endotext [Internet]. South Dartmouth (MA): MDText.com, Inc. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/books/NBK278996/


Comments


Commenting has been turned off.
bottom of page