top of page

فيتامين ب12
نقص b12

يعد نقص b12 (بالانجليزي: Vitamin B12 Deficiency) من الحالات الشائعة التي لا تسبب ظهور أعراض عادةً، وغالباً ما يحدث نقص ب 12 نتيجة سوء امتصاص فيتامين ب 12 من الأطعمة، أو بسبب سوء التغذية.


فيتامين ب 12، ويعرف أيضاً باسم كوبالامين هو فيتامين قابل للذوبان في الماء، ويعد من الفيتامينات الضرورية لتكوين خلايا الدم الحمراء، والحفاظ على صحة الجهاز العصبي وقدرته على أداء وظائفه.


يجب تشخيص وعلاج نقص b12 مبكراً لتلافي تطور الكثير من المضاعفات الخطيرة، مثل: تنكس الحبل الشوكي، وفقر الدم الخبيث الذي قد يقود في الحالات الشديدة إلى قلة الكريات الشاملة (بالانجليزي: Pancytopenia)‏، وتعني حدوث نقص في مكونات الدم الأساسية، ومنها: كريات الدم الحمراء والبيضاء والصفائح، وانحلال الدم (موت خلايا الدم بسرعة).


فوائد فيتامين b12

لفيتامين b12 الكثير من الوظائف المهمة في الجسم، ومنها:

  • تخليق الحمض الريبي منقوص الأكسجين (DNA)، وهي المادة الوراثية في كل خلايا الجسم.

  • تكوين الأحماض الدهنية.

  • تكوين المايلين، وهو المادة التي تغلف محاور الأعصاب من الخارج.

  • تكوين خلايا الدم الحمراء.


مصادر فيتامين b12

لا يصنع الجسم فيتامين ب12 إنما يحصل الجسم عليه من الأطعمة الحيوانية مثل:

  • اللحوم الحمراء.

  • منتجات الألبان.

  • البيض


المصادر النباتية لفيتامين b12

تشمل بعض المصادر النباتية لفيتامين b12 مثل:

  • الشوفان.

  • السمن النباتي.

  • النخالة.

  • الأعشاب البحرية.

  • منتجات فول الصويا.


أسباب نقص b12

يتم تخزين بعض الفائض عن حاجة الجسم من فيتامين b12 في الكبد، ويتخلص الجسم من الباقي، وليتم امتصاصه فإن فيتامين ب12 يحتاج إلى الارتباط ببروتين منذ لحظة اختلاط الأطعمة الغنية به باللعاب.


يحتوي اللعاب على بروتين يطلق عليه هابتوكورين (Haptocorrin) يرتبط بفيتامين ب 12، وبعد وصوله إلى المعدة يحرر فيتامين ب 12 من البروتين المرتبط به من اللعاب، ويربط ببروتين آخر (العامل الداخلي) تنتجه خلايا جدار المعدة لامتصاص فيتامين ب12 في الاثنى عشر، لذا يمكن لأي خلل يحدث خلال هذه العملية أن يؤدي إلى نقص b12.


تشمل أسباب نقص b12 ما يلي:

  • اتباع نظام غذائي سيئ لا يحتوي على الكثير من فيتامين ب 12، مثل: النظام الغذائي النباتي الصارم.

  • التهاب المعدة الضموري الناجم عن تقدم السن.

  • عدوى بكتيريا هيليكوباكتر بيلوري التي تعرف بشكل شائع باسم جرثومة المعدة الحلزونية المترافقة بالتهاب المعدة المزمن.

  • فقر الدم الخبيث، وهو نوع من أنواع فقر الدم كبير الكريات (بالانجليزي: Macrocytic anemia) الذي يحدث نتيجة إنتاج نخاع العظم لخلايا دم حمراء ذات حجم كبير مقارنة بخلايا الدم الطبيعية. على الرغم من أن نقص b12 يؤدي إلى الإصابة بفقر الدم الخبيث، إلا أن فقر الدم الخبيث، وهو أحد أنواع الاضطرابات المناعية يتسبب في ضمور الغشاء المخاطي للمعدة، وعدم إنتاج العامل الداخلي الذي يساعد على امتصاص فيتامين ب 12 في الأمعاء الدقيقة.

  • الاضطرابات والحالات التي تؤثر في المعدة والأمعاء، مثل:

  1. مرض كرون.

  2. عدوى الدودة الشريطية.

  3. التهاب المعدة المزمن.

  4. فرط شرب الكحول.

  5. فرط نمو بكتيريا الأمعاء.

  6. قصور البنكرياس الإفرازي (بالانجليزي: Exocrine pancreatic insufficiency or EPI)، أي عدم إنتاج البنكرياس للإنزيمات التي تساعد على هضم الطعام.

  • الاضطرابات المناعية التي تتسبب في مهاجمة الجسم لبطانة المعدة والأمعاء عن طريق الخطأ مما يتسبب في التهابها، ومنها:

  1. الذئبة الحمامية الجهازية.

  2. مرض جريفز.

  3. متلازمة سجوجرن.

  • التعرض للجراحة التي يجرى فيها استئصال أجزاء من المعدة والأمعاء الدقيقة، مثل: جراحة مجازة المعدة، أو استئصال جزء من المعدة (قص المعدة)، وجراحة مجازة الأمعاء اللفائفية الجزئية، وهي جراحة تجرى لتقصير الأمعاء الدقيقة، وجراحة تكميم المعدة.

  • استخدام مانع الحمل الفموي، أو العلاج بالهرمونات البديلة.

  • الحمل.

  • استخدام بعض أنواع الأدوية لأوقات طويلة، مثل: استخدام أدوية علاج حموضة المعدة، ودواء ميتفورمين (Metformin).



أعراض نقص b12

غالباً ما تكون أعراض نقص b12 المبكرة غامضة أو قد لا تتطور أعراض في حالات نقص b12 البسيطة، وقد تشمل أعراض نقص b12 المبكرة على الشعور بالتعب، وعدم القدرة على أداء المهام اليومية المعتادة بالنشاط نفسه، ويعود السبب في ذلك إلى فقر الدم ونقص تزويد أعضاء وعضلات الجسم بالأكسجين الكافي.


كما ذكر سابقاً يؤثر نقص b12 في تكوين خلايا الدم الحمراء، والجهاز العصبي المركزي، مما يعني أن نقص b12 يتسبب في ظهور أعراض فقر الدم، والأعراض الخاصة بالأعصاب، والأعراض العقلية النفسية، وغالباً ما تسبق أعراض فقر الدم الناجم عن نقص b12 الأعراض العصبية والأعراض العقلية النفسية.


يمكن أن تشمل الأعراض العصبية المبكرة لنقص فيتامين ب 12 على برودة أطراف أصابع القدمين، أو الشعور بالوخز والتنميل في أطراف أصابع القدمين، ثم تتطور الأعراض لتصل إلى أصابع اليدين، أو قد يسبب الشعور بانقباضات عضلية مؤلمة في أسفل الظهر أو البطن. تشتمل أعراض نقص b12 على ما يلي:


أعراض فقر الدم الخبيث الناجم عن نقص b12

تشمل أعراض فقر الدم الخبيث الناجم عن نقص b12 ما يلي:

  • الجلد الشاحب أو البارد.

  • كثرة الشعور بالبرد.

  • تسارع نبضات القلب.

  • ضيق التنفس.

  • الدوخة.

  • الصداع.

  • كثرة الإصابة بأنواع العدوى المختلفة.

  • التهاب اللسان.

  • سوء حالة الجلد والشعر والأظافر.

  • تأخر التئام الجروح.

  • تفاقم مشاكل القلب.

  • اليرقان.


الأعراض العصبية والعقلية والنفسية لنقص b12

يمكن أن يعاني المريض من الأعراض العصبية والعقلية النفسية الناجمة عن نقص b12 في بعض الأحيان دون وجود أعراض فقر الدم، وتتضمن الأعراض العصبية الناجمة عن نقص b12 ما يلي:

  • الضعف العام وتقلب المزاج.

  • الشعور بالوخز أو التنميل في القدمين والساقين.

  • فقدان القدرة على التركيز.

  • فقدان الشهية.

  • ضعف السيطرة على اليدين.

  • اضطرابات المشي.

  • ضعف حاستي التذوق والشم.

  • صعوبة التذكر.

  • إضطرابات الأمعاء.

  • كثرة الخمول وصعوبة الاستيقاظ من النوم.

  • الخرف.

  • الزهايمر.

  • اضطراب الرؤية.

  • ضعف الانتصاب في حالات نادرة.

  • سلس البول أو البراز في حالات نادرة.


جرعة b12 الموصى بها

يتراوح المستوى الطبيعي لفيتامين ب 12 في مصل الدم بين 0.2-1.1 نانوغرام/ملليتر من الدم، وتشمل جرعة فيتامين ب 12 اليومية الموصى بها حسب السن للتقليل من خطر نقص b12 ما يلي:

​السن

ذكور

​إناث

0 - 6 أشهر

0.4 ميكروغرام يومياً

​0.4 ميكروغرام يومياً

7 - 12 شهر

0.5 ميكروغرام يومياً

0.5 ميكروغرام يومياً

1 - 3 سنوات

0.9 ميكروغرام يومياً

0.9 ميكروغرام يومياً

4 - 8 سنوات

1.2 ميكروغرام يومياً

1.2 ميكروغرام يومياً

9 - 13 عام

1.8 ميكروغرام يومياً

1.8 ميكروغرام يومياً

14 - 18 عام

2.4 ميكروغرام يومياً

2.4 ميكروغرام يومياً

19 عام وأكثر

2.4 ميكروغرام يومياً

2.4 ميكروغرام يومياً

الحوامل بين 14 - 18 عام

ــــــــــــــــــــــــ

2.6 ميكروغرام يومياً

المرضعات بين 14 - 18 عام

ــــــــــــــــــــــــ

2.8 ميكروغرام يومياً

الحوامل 19 عام وأكثر

ــــــــــــــــــــــــ

2.6 ميكروغرام يومياً

المرضعات 19 عام وأكثر

ــــــــــــــــــــــــ

2.8 ميكروغرام يومياً


تشخيص نقص b12

يتم إجراء تحليل نقص b12 قبل البدء بالعلاج، ويطلق على هذا التحليل اسم فحص مستوى الكوبالامين المصلي (بالانجليزي: Serum cobalamin levels test)، ويترافق بفحص مستوى حمض الفوليك (فيتامين ب9)، بالإضافة إلى تحليل تعداد الدم الشامل CBC.


في الحالات التي يعاني فيها المريض من نقص b12 سيظهر تحليل الدم الشامل الإصابة بفقر الدم، أما فحص مستوى فيتامين ب9 فيجرى لأن نقص فيتامين ب9 يسبب فقر الدم كبير الكريات، لذا يساعد الكشف عن مستوى كل من فيتامين ب12 وفيتامين ب9 في معرفة السبب خلف فقر الدم.


في الحالات التي يبقى فيها التشخيص غير واضح بعد إجراء تحليل تعداد الدم الشامل ومستوى فيتامين ب12 يمكن إجراء فحوصات أخرى للكشف عن نقص b12، ومنها:

  • فحص مستوى حمض الميثيل مالونيك (بالانجليزي: Methylmalonic acid or MMA)، وحمض الميثيل مالونيك هو حمض ينتج في الجسم نتيجة نقص b12.

  • فحص مستوى الهوموسيستين (بالانجليزي: Homocysteine levels test)، والهوموسيستين حمض يوجد في الجسم بكميات قليلة بسبب تفكيك فيتامين ب12 له بمساعدة فيتامينات أخرى، لذا قد يدل ارتفاع الهوموسيستين على انخفاض مستوى فيتامين ب12.


للمزيد: تقرحات الفم


علاج نقص b12

يعتمد علاج نقص b12 على السبب خلف نقص b12، فعلى سبيل المثال، إذا كان سوء النظام الغذائي السبب خلف نقص b12 فقد يساعد اتباع نظام غذائي غني بفيتامين ب 12 على زيادة مستوى فيتامين b12 في الجسم، أو قد يصف الطبيب مكملات فيتامين ب 12 التي تعرف بشكل شائع باسم حبوب فيتامين ب12.


أما في الحالات التي يحدث فيها نقص b12 نتيجة سوء الامتصاص الناجم عن حالة أخرى، مثل مرض كرون، فقد يساعد علاج الحالة الأساسية بالإضافة إلى استخدام مكملات فيتامين ب12 عن طريق الفم وحقن فيتامين ب12 (إبر b12) في رفع مستوى فيتامين ب12 في الجسم، ويجري العلاج تحت إشراف الطبيب وبعد إجراء الفحوصات لتلافي فرط جرعة فيتامين ب12 والآثار الجانبية التي يمكن أن تترتب عليها.


عادةً لا يكون العلاج بالمكملات الغذائية وحبوب ب12 ويطلق عليها علمياً هيدروكسوكوبالامين (Hydroxocobalamin) فعالاً ويحتاج إلى أوقات طويلة، لذا يفضل علاج نقص b12 بالإبر العضلية (حقن هيدروكسوكوبالامين) ضمن برنامج علاجي ينطوي على 10 إبر ب12 بواقع إبرة كل 3 أيام، ويمكن تكرار البرنامج العلاجي بعد شهر إلى 3 أشهر إذا لم تظهر مؤشرات الدم تحسن.


يجرى الفحص للتأكد من تجاوب المريض مع العلاج بعد شهر إلى 3 أشهر من وقف حقن فيتامين ب12، أما في حالات فقر الدم الخبيث تستخدم مكملات وحقن فيتامين ب 12 مدى الحياة.


أضرار نقص b12

يعد فيتامين ب12 من الفيتامينات الضرورية لصحة الجسم وأدائه وظائفه، لذا قد يتسبب نقص b12 بالكثير من الضرر للجسم. وتشتمل مضاعفات نقص b12 على ما يلي:

  • فشل القلب الناجم عن فقر الدم.

  • القصور العصبي الشديد الذي قد يسبب الإعاقة.

  • زيادة خطر الإصابة بسرطان المعدة.

  • زيادة خطر تطور اضطرابات المناعة الذاتية، مثل: النوع الأول من مرض السكري، والوهن العضلي الشديد، ومرض هاشيموتو، والتهاب المفاصل الروماتويدي.

  • لدى النساء الحوامل قد يتسبب نقص فيتامين ب12 في صغر حجم الجنين بالنسبة لسن الحمل (تقييد النمو داخل الرحم)، وتطور عيوب الأنبوب العصبي لدى الطفل، وإصابة الطفل بفقر الدم، والولادة المبكرة.



المراجع

  1. Vitamin B12 Deficiency: What Form Is Best? (n.d.). Medscape. https://www.medscape.com/viewarticle/926301_2

  2. Ankar A, Kumar A. Vitamin B12 Deficiency. [Updated 2021 Jun 7]. In: StatPearls [Internet]. Treasure Island (FL): StatPearls Publishing; 2021 Jan-. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/books/NBK441923/

  3. Shipton, M. J., & Thachil, J. (2015). Vitamin B12 deficiency - A 21st century perspective . Clinical medicine (London, England), 15(2), 145–150. https://doi.org/10.7861/clinmedicine.15-2-145

  4. Singh, N. N. (n.d.). Vitamin B-12 Associated Neurological Diseases. Medscape. https://emedicine.medscape.com/article/1152670-overview

  5. Miller J. W. (2018). Proton Pump Inhibitors, H2-Receptor Antagonists, Metformin, and Vitamin B-12 Deficiency: Clinical Implications. Advances in nutrition (Bethesda, Md.), 9(4), 511S–518S. https://doi.org/10.1093/advances/nmy023

  6. Cavalcoli, F., Zilli, A., Conte, D., & Massironi, S. (2017). Micronutrient deficiencies in patients with chronic atrophic autoimmune gastritis: A review. World journal of gastroenterology, 23(4), 563–572. https://doi.org/10.3748/wjg.v23.i4.563

  7. Watson, J., Lee, M., & Garcia-Casal, M. N. (2018). Consequences of Inadequate Intakes of Vitamin A, Vitamin B12, Vitamin D, Calcium, Iron, and Folate in Older Persons. Current geriatrics reports, 7(2), 103–113. https://doi.org/10.1007/s13670-018-0241-5

  8. Andrès, E., Loukili, N. H., Noel, E., Kaltenbach, G., Abdelgheni, M. B., Perrin, A. E., Noblet-Dick, M., Maloisel, F., Schlienger, J. L., & Blicklé, J. F. (2004). Vitamin B12 (cobalamin) deficiency in elderly patients. CMAJ : Canadian Medical Association journal = journal de l'Association medicale canadienne, 171(3), 251–259. https://doi.org/10.1503/cmaj.1031155


Comments


Commenting has been turned off.
bottom of page