top of page

دوالي الخصية


تشريح الخصية
دوالي الخصية

ما هي دوالي الخصية؟ دوالي الخصية (بالانجليزي: Varicoceles) ويطلق عليها علمياً القيلة الدوالية هي تضخم وتوسع مجموعة من الأوردة في كيس الصفن، ويمكن أن تحدث دوالي الخصية في جانب واحد من كيس الصفن، وتعد دوالي الخصية اليسرى أكثر شيوعاً من دوالي الخصية اليمنى، ويمكن أن تحدث دوالي الخصية في كلا جانبي كيس الصفن.


تقسم دوالي الخصية إلى عدة درجات وأنواع وفق شدة الحالة، وتعد الدوالي في الخصية من الحالات الشائعة جداً، لكنها ليست حالة خطيرة، وغالباً ما يعاني الرجال من دوالي الخصية دون أن يلاحظوا الإصابة بها لعدم تسببها بأي مشاكل.

تتطور معظم دوالي الخصية عند المراهقين والشباب صغار السن، وقد تنتهي هذه المشكلة لديهم من تلقاء نفسها، ويمكن ترك دوالي الخصية بدون علاج في أغلب حالات دوالي الخصية عند المراهقين والشباب إذا لم تؤثر على الخصوبة.


أسباب دوالي الخصية

في معظم الحالات تحدث دوالي الخصية نتيجة عدم عمل الصمامات في أوردة كيس الصفن بشكل جيد. تعمل صمامات الأوردة في كيس الصفن باتجاه واحد، أي تمرر الدم من كيس الصفن ليعود إلى القلب، ومن ثم تغلق هذه الصمامات بعد مرور الدم لتمنع عودة الدم للخلف، وعند عدم عمل هذه الصمامات بشكل جيد يعود بعض من الدم إلى الخلف نتيجة الجاذبية الأرضية، ويتجمع داخل الأوردة السفلية، مما يسبب توسع وتضخم الأوردة وتشكل دوالي الخصية.


ما يزال سبب عدم عمل صمامات الأوردة في كيس الصفن بشكل جيد غير معروف، وتتشابه هذه العملية تماماً مع عملية تطور دوالي الساقين.



درجات دوالي الخصية وأنواعها

يساعد تصنيف دوالي الخصية إلى درجات في معرفة حجم دوالي الخصية التي يعاني منها المريض، مما يساعد في وضع خطة علاجية مناسبة تتوافق مع حالة المريض، وفي الآتي درجات دوالي الخصية :

  • الدرجة 0 من دوالي الخصية: هي دوالي الخصية التي لا تمكن رؤيتها إلا باستخدام الفحص بالموجات فوق الصوتية، ولا يمكن اكتشافها بالفحص الجسدي، ويطلق عليها بشكل شائع دوالي الخصية بدون أعراض (بالانجليزي: Subclinical varicocele)، أو القيلة الدوالية تحت السريرية.

  • الدرجة 1 من دوالي الخصية: هي دوالي الخصية المحسوسة (بالانجليزي: Palpable varicocele) أو الملموسة أثناء الفحص الطبي عندما يقوم المريض بمناورة فالسالفا، أي عند أخذ نفس عميق مع الضغط لأسفل، ويمكن الإحساس بالدوالي ككيس من الديدان داخل كيس الصفن.

  • الدرجة 2 من دوالي الخصية: دوالي الخصية من الدرجة الثانية هي دوالي الخصية المحسوسة دون القيام بمناورة فالسالفا، ويكون شكل دوالي الخصية في هذه الحالة مشابه لشكل الدوالي في الساقين، أي تكون الأوعية الدموية متضخمة.

  • الدرجة 3 من دوالي الخصية: هي دوالي الخصية الشديدة التي تسبب حدوث تشوه في كيس الصفن.


أعراض دوالي الخصية

لا تظهر أعراض دوالي الخصية في معظم الحالات، وقد تسبب دوالي الخصية في بعض الأحيان الشعور بعدم الراحة والألم في كيس الصفن نتيجة ارتفاع درجة الحرارة في كيس الصفن بسبب حرارة الدم المتجمع في الأوردة، أو نتيجة ضغط الأوردة المتضخمة على الأعصاب في كيس الصفن، لكن غالباً لا تسبب الألم.


دوالي الخصية والحمل، غالباً ما يتم الكشف عن الإصابة بدوالي الخصية عند إجراء الفحوصات الخاصة بالعقم أو مشاكل الإنجاب لدى الرجال، وتعد دوالي الخصية السبب في مشاكل الخصوبة لدى أربعة من كل عشرة رجال يعانون من مشاكل إنجاب طفلهم الأول، والسبب في مشاكل الخصوبة لدى ثمانية من كل عشرة رجال يعانون من مشاكل إنجاب طفل بعد الطفل الأول.


في بعض الأحيان يمكن أن تسبب دوالي الخصية ببطء نمو الخصية اليسرى وصغر حجمها أثناء مرحلة البلوغ، مما يدفع المريض لزيارة الطبيب لاكتشاف سبب صغر حجم الخصية اليسرى، ليكتشف أن دوالي الخصية هي السبب الكامن خلف هذا.


علاج دوالي الخصية

دوالي الخصية خلل تشريحي، أي خلل في بنية الصمامات داخل أوردة كيس الصفن، لذا لا يمكن علاج دوالي الخصية بالأدوية، أو علاج دوالي الخصية طبيعياً، إلا أن بعض الأطباء يدعمون استخدام المكملات الغذائية، بما في ذلك:


تعمل المكملات السابقة على زيادة مضادات الأكسدة والتقليل من علامات الالتهاب في الخصية، مما قد يحسن من عدد الحيوانات المنوية، وجودة السائل المنوي.


عملية دوالي الخصية

تعد عملية دوالي الخصية هي العلاج الوحيد، ولا يمكن علاج دوالي الخصية بدون جراحة، وتجرى جراحة دوالي الخصية تحت تأثير التخدير العام، وتشمل أنواع الجراحة المستخدمة في تصحيح دوالي الخصية ما يلي:


استئصال دوالي الخصية المجهري

يجرى استئصال دوالي الخصية المجهري (بالانجليزي: Microscopic varicocelectomy) عن طريق إجراء شق جراحي طوله 1 سم لإدخال مجهر ومعدات لربط الأوردة المتضررة أو حقنها بمادة كيميائية تسبب تصلبها وإغلاقها، مع الحفاظ على الأسهر وشرايين الخصية والتصريف الليمفاوي سليم.


تستغرق عملية استئصال دوالي الخصية المجهري بين 2-3 ساعات لإكمالها، وهناك عدة أنواع من هذه الجراحة، لكن يعد استئصال القيلة الدوالية المجهري تحت الإربية (بالانجليزي: Microsurgical subinguinal varicocelectomy) المعيار الذهبي بين هذه الجراحات، والإربية هي منطقة التقاء أعلى الفخذ بالبطن.


استئصال دوالي الخصية بالمنظار

تنطوي عملية استئصال دوالي الخصية بالمنظار (بالانجليزي: Laparoscopic varicocelectomy) على عمل أكثر من ثقب في البطن لإدخال أنابيب رفيعة (قسطرة) لربط أو تصليب الأوردة المتضررة، لكن هذه العملية لا تستغرق وقتاً طويلاً مثل استئصال القيلة الدوالية المجهري، إذ تستغرق بين 30-40 دقيقة فقط.



أضرار دوالي الخصية

تعد دوالي الخصية الكبيرة أكثر ضرراً من الصغيرة، وتشتمل مضاعفات دوالي الخصية على ما يلي:

  • ضعف إنتاج الحيوانات المنوية، وفي بعض الحالات يمكن أن تسبب حدوث فقدان كامل للحيوانات المنوية في السائل المنوي.

  • انخفاض جودة السائل المنوي.

  • انخفاض إنتاج هرمون التستوستيرون.


تقل درجة الحراة في كيس الصفن حول الخصية تقريباً بثلاث درجات عن درجة حرارة الجسم الطبيعية، ويعود السبب في الضرر الذي تسببه دوالي الخصية إلى عودة الدم الدافئ واستقراره في الأوعية الدموية حول الخصية، مما يرفع من درجة حرارة الخصية، ويؤثر في إنتاجها الحيوانات المنوية وهرمون التستوستيرون.


للمزيد: سرعة القذف


دوالي الخصية والجماع

لا تؤثر دوالي الخصية على الحياة الجنسية، لكن مشاكل الخصوبة الناجمة عن دوالي الخصية في بعض الأحيان يمكن أن تسبب حدوث آثار نفسية لدى الزوجين تقلل من الرغبة الجنسية لديهما.


دوالي الخصية والانتصاب، لا تؤثر دوالي الخصية على الانتصاب، لكن يمكن لجراحة دوالي الخصية أن تحسن من الانتصاب لدى المرضى الذين يعانون من ضعف الانتصاب بالإضافة إلى دوالي الخصية، وأن تحسن من عدد الحيوانات المنوية وجودة السائل المنوي.


المراجع

  1. Leslie SW, Sajjad H, Siref LE. Varicocele. [Updated 2021 Dec 26]. In: StatPearls [Internet]. Treasure Island (FL): StatPearls Publishing; 2022 Jan-. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/books/NBK448113/

  2. Yetkin, E., & Ozturk, S. (2018). Dilating Vascular Diseases: Pathophysiology and Clinical Aspects. International journal of vascular medicine, 2018, 9024278. https://doi.org/10.1155/2018/9024278

  3. Lomboy, J. R., & Coward, R. M. (2016). The Varicocele: Clinical Presentation, Evaluation, and Surgical Management. Seminars in interventional radiology, 33(3), 163–169. https://doi.org/10.1055/s-0036-1586143

  4. Abd Ellatif, M. E., Asker, W., Abbas, A., Negm, A., Al-Katary, M., El-Kaffas, H., & Moatamed, A. (2012). Varicocelectomy to treat pain, and predictors of success: a prospective study. Current urology, 6(1), 33–36. https://doi.org/10.1159/000338867

  5. Chiba, K., Ramasamy, R., Lamb, D. J., & Lipshultz, L. I. (2016). The varicocele: diagnostic dilemmas, therapeutic challenges and future perspectives. Asian journal of andrology, 18(2), 276–281. https://doi.org/10.4103/1008-682X.167724


Comments


Commenting has been turned off.
bottom of page