https://torchestanreason.com/dbnw6p7c?key=e0ea65919da29db9a9ba5842037e34cd
top of page
  • Pinterest
  • Instagram
  • Facebook
  • Twitter
  • LinkedIn

الشوكة العظمية


ما هي الشوكة العظمية؟ الشوكة العظمية مصطلح شائع يشير إلى ما يعرف علمياً بالنوابت العظمية (بالانجليزي: Osteophytes) أو مسمار العظم، وهي نتوء عظمي مدبب يتكون من رواسب الكالسيوم ويمكن أن يتكون خلف الكعب، أو أسفله، أو أعلى قوس القدم.

يطلق على الشوكة العظمية العديد من المصطلحات الشائعة مثل مهماز العقب، ومسمار الكعب، ويجب الأخذ بعين الاعتبار أن النوابت العظمية يمكن أن تظهر في أي مكان في الجسم، بما في ذلك في المفاصل وبين فقرات العمود الفقري.


أسباب الشوكة العظمية

تحدث الشوكة العظمية عادةً بسبب التهاب موضعي مثل التهاب الأوتار أو التهاب المفاصل التنكسي (خشونة المفصل)، حيث يحفز الالتهاب الخلايا التي تشكل العظام على ترسيب الكالسيوم في منطقة الالتهاب مما يشكل في النهاية الشوكة العظمية، وقد تتكون الشوكة العظمية لوحدها دون وجود أي سبب كامن خلف تكونها.

من أسباب تكون الشوكة العظمية في أسفل الكعب التهاب رباط اللفافة الأخمصية (بالانجليزي: Plantar fasciitis) أسفل القدم، واللفافة الأخمصية هي النسيج الليفي الذي يصل عظم الكعب بأصابع القدم.

يتسبب التهاب وتر العرقوب أو وتر أخيل (بالانجليزي: Achilles tendonitis) في ظهور الشوكة العظمية خلف الكعب، ووتر

أخيل هو الوتر الذي يربط ربلة الساق (بطة الساق) بعظم الكعب.


عوامل تزيد من خطر تكون الشوكة العظمية

يمكن لأي عامل مساهم في الإصابة بالتهاب أي نوع من الأنسجة في القدم أن يزيد من خطر تكون مسمار العظم، ومن هذه العوامل ما يلي:

  • السمنة وزيادة الوزن التي تضع المزيد من الضغط على بنية القدم.

  • الإجهاد في القدم، والاستخدام المتكرر يمكن أن يسبب تمزقات صغيرة في اللفافة الأخمصية وأن تسبب التهابها.

  • التعرض لصدمة في القدم.

  • القدم المسطحة (بالانجليزي: Pes planus).

  • القدم الجوفاء (بالانجليزي: Pes cavus) أي ارتفاع قوس القدم.

  • تمدد الكاحل المحدود (بالانجليزي: Limited ankle dorsiflexion) أي ضيق نطاق حركة مفصل الكاحل.

  • تقدم السن.

  • التهاب المفاصل.

  • ضمور وسادة الكعب (بالانجليزي: Heel pad atrophy).

  • الوقوف لفترات طويلة.

  • ضعف العضلات.

  • الخلل التشريحي في العضلة الأخمصية.

  • خلل في الأوعية الدموية المغذية للوتر (بالانجليزي: Tendon vascularization) إذ يؤدي احتقان الأوعية الدموية في ضعف تروية المنطقة بالدم.

  • استخدام بعض الأدوية مثل الكورتيكوستيرويدات، والفلوكينولونات يزيد من خطر التهاب الأوتار.

  • ارتداء الأحذية الغير مناسبة.

للمزيد: عرق النسا


أعراض الشوكة العظمية

قد لا يسبب مسمار الكعب أعراض، وفي كثير من الأحيان يتم اكتشافه بسبب الألم الشديد في الكعب، أو قد يكشف المصادفة أثناء تصوير القدم بالأشعة السينية التي تجرى لأغراض أخرى، ويمكن أن تشمل أعراض الشوكة العظمية في القدم على ما يلي:

  • الألم.

  • الخدر.

  • ألم الكعب عند اللمس.

  • صعوبة المشي حافي القدمين على الأسطح الصلبة مثل الخشب والسيراميك.

  • ألم القدم الذي الذي يكون أسوأ في الصباح الباكر عند النهوض من السرير.

  • في حالة التهاب وتر أخيل يتسبب التهاب وتيبس وتر العرقوب في محدودية وظيفة القدم.

  • تصلب وتر أخيل خلف الكعب، أو التصلب والتورم في أسفل القدم في حالات التهاب اللفافة الأخمصية.


تشخيص الشوكة العظمية

يتم تشخيص مسمار الكعب بناءً على تاريخ الألم في الكعب في منطقة نمو الشوكة العظمية، ويتم تأكيد التشخيص من خلال تصوير القدم بالأشعة السينية، وقد يجري الطبيب المزيد من الفحوصات للتأكد من سبب الشوكة العظمية، ومن هذه الفحوصات ما يلي:

  • التصوير بالرنين المغناطيسي.

  • التصوير المقطعي المحوسب، ولكن لا يجرى دائماً إلا إذا كان هناك شك في حدوث تغيرات هيكلية في بنية القدم.


علاج الشوكة العظمية

يتم تحديد علاج الشوكة العظمة بناءً على شدة الحالة والسبب خلفها، ويمكن أن تشمل طرق العلاج على ما يلي:


علاج الشوكة العظمية المحافظ

يهدف علاج الشوكة العظمية في الكعب المحافظ إلى تخفيف الألم والأعراض الأخرى المرافقة للشوكة العظمية وتحسين نطاق الحركة، ومن طرق علاج مسمار العظم المحافظة ما يلي:

  • الضغط البارد باستخدام عبوات الثلج في موقع الألم.

  • الراحة النسبية وتخفيف النشاط المسبب للألم.

  • التدليك العميق لأسفل القدم لتعزيز تدفق الدورة الدموية في المنطقة مما يخفف من التهاب الأنسجة.

  • العلاج الطبيعي وتمارين الإطالة.

  • مقومات العظام، وحشوات الأحذية (حذاء الشوكة العظمية)، ووسائد النتوءات العظمية التي تفصل بناءً موقع الشوكة العظمية في الكعب، والجبائر الليلية وتستخدم مع باقي أنواع العلاج المحافظ.

  • مضادات الالتهاب غير الستيرويدية الموضعية أو الفموية للتخفيف من الألم والالتهاب في أنسجة القدم مثل أيبوبروفين (Ibuprofen).

للمزيد: ألم المفاصل والعظام عند مريض السكري


علاج الشوكة العظمية الغير محافظ

يتم اللجوء إلى طرق علاج الشوكة العظمية في الكعب الغير محافظة لمدة 6 أشهر على الأقل إذا لم يساعد العلاج المحافظ على تخفيف الأعراض، وعند معاناة المريض من الألم الشديد وتضرر الأنسجة، وتشمل طرق علاج مسمار الكعب الغير محافظة على ما يلي:

  • حقن الشوكة العظمية وهي حقن الستيرويدات التي تعطى في الكعب (إبر الكورتيزون) ومنها:

  1. ميثيل بريدنيزولون (Methylprednisolone).

  2. تريامسينولون (Triamcinolone).

  3. بيتاميثازون (Betamethasone).

  • العلاج بالموجات الصادمة من خارج الجسم لتفتيت مسمار العظم.

  • حقن توكسين البلوتونيوم أ (Botulinum toxin A)، وتعرف بشكل شائع بحقن البوتوكس.

  • حقن البلازما الغنية بالصفائح.

  • علاج التجدد بالحقن أو علاج الدكستروز برولوثيربي (بالانجليزي: Dextrose prolotherapy) وهو علاج بالحقن يهدف إلى تسكين الألم من خلال حقن سكر الدكستروز المهيج للأنسجة في مكان الألم لتنشيط قدرات الشفاء الطبيعي في الجسم.


عملية الشوكة العظمية

يمكن علاج الشوكة العظمية نهائياً بالجراحة، ولكن يعد العلاج الجراحي لمسمار العظم الحل الأخير الذي يتم اللجوء إليه عندما تفشل جميع طرق العلاج السابقة في تخفيف ألم وتهيج الأنسجة، وعندما تضغط الشوكة العظمية في كعب الرجل على الأعصاب، وعندما تكون الشوكة العظمية كبيرة، وتشمل أنواع التدخلات الجراحية لعلاج الشوكة العظمية في الكعب على ما يلي:

  • استئصال نتوء الكعب السفلي (بالانجليزي: Inferior heel spur resection) لإزالة الشوكة العظمية وعادةً ما يجرى خلال هذه الجراحة أيضاً بضع اللفافة الأخمصية (بالانجليزي: Plantar fasciotomy) التي تنطوي على قطع رباط اللفافة الأخمصية الكلي أو الجزئي للتخفيف من الالتهاب والشد في اللفافة الأخمصية.

  • استئصال نتوء الكعب الخلفي (بالانجليزي: Posterior heel spur resection) وتجرى لاستئصال الشوكة العظمية خلف الكعب بالقرب من وتر أخيل، ولكن هذه الجراحة غير شائعة لأنها في بعض الأحيان قد تتطلب قص وتر أخيل للوصول للشوكة العظمية مما يزيد من تعقيد العملية.

للمزيد: النقرس (داء الملوك)

المراجع

  1. Buchanan BK, Kushner D. Plantar Fasciitis. [Updated 2022 May 30]. In: StatPearls [Internet]. Treasure Island (FL): StatPearls Publishing; 2022 Jan-. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/books/NBK431073/

  2. Menz, H. B., Zammit, G. V., Landorf, K. B., & Munteanu, S. E. (2008). Plantar calcaneal spurs in older people: longitudinal traction or vertical compression?. Journal of foot and ankle research, 1(1), 7. https://doi.org/10.1186/1757-1146-1-7

  3. Kirkpatrick, J., Yassaie, O., & Mirjalili, S. A. (2017). The plantar calcaneal spur: a review of anatomy, histology, etiology and key associations. Journal of anatomy, 230(6), 743–751. https://doi.org/10.1111/joa.12607

  4. Medina Pabón MA, Naqvi U. Achilles Tendonitis. [Updated 2022 May 29]. In: StatPearls [Internet]. Treasure Island (FL): StatPearls Publishing; 2022 Jan-. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/books/NBK538149/

  5. Weiss E. Calcaneal spurs: examining etiology using prehistoric skeletal remains to understand present day heel pain. Foot (Edinb). 2012 Sep;22(3):125-9. doi: 10.1016/j.foot.2012.04.003. Epub 2012 May 3. PMID: 22560257.

  6. Toumi, H., Davies, R., Mazor, M., Coursier, R., Best, T. M., Jennane, R., & Lespessailles, E. (2014). Changes in prevalence of calcaneal spurs in men & women: a random population from a trauma clinic. BMC musculoskeletal disorders, 15, 87. https://doi.org/10.1186/1471-2474-15-87

  7. Khired, Z., Najmi, M. H., Akkur, A. A., Mashhour, M. A., & Bakri, K. A. (2022). The Prevalence and Risk Factors of Plantar Fasciitis Amongst the Population of Jazan. Cureus, 14(9), e29434. https://doi.org/10.7759/cureus.29434

  8. Rao, S., Riskowski, J. L., & Hannan, M. T. (2012). Musculoskeletal conditions of the foot and ankle: assessments and treatment options. Best practice & research. Clinical rheumatology, 26(3), 345–368. https://doi.org/10.1016/j.berh.2012.05.009

  9. Vellingiri, K., S, N. J., P V, M., Lourdu, J. P., & Andra Suryanarayana, M. S. (2022). A Prospective Study Comparing the Efficacy of Local Injection of Platelet-Rich Plasma (PRP) vs Methylprednisolone in Plantar Fasciitis. Cureus, 14(5), e25523. https://doi.org/10.7759/cureus.25523

  10. Vellingiri, K., S, N. J., P V, M., Lourdu, J. P., & Andra Suryanarayana, M. S. (2022). A Prospective Study Comparing the Efficacy of Local Injection of Platelet-Rich Plasma (PRP) vs Methylprednisolone in Plantar Fasciitis. Cureus, 14(5), e25523. https://doi.org/10.7759/cureus.25523

#الشوكة_العظمية #الشوكه_العظميه #شوكة_عظمية #مهماز_العقب #مسمار_العظم #مسمار_الكعب #علاج_الشوكة_العظمية_نهائيا #علاج_الشوكة_العظمية_في_الكعب #علاج_الشوكة_العظمية_في_كعب_الرجل #ما_هى_الشوكة_العظمية #تجربتي_مع_الشوكة_العظمية #علاج_الشوكة_العظمية_في_المنزل #العظمة_الشوكية #علاج_الشوكة_العظمية #ما_هو_علاج_الشوكة_العظمية #علاج_شوكة_القدم #شوكة_القدم #اسباب_تكون_الشوكة_العظمية #علاج_الشوكة_العظمية_بالبصل #الشوكة_العظمية_بالكعب #الشوكة_العظمية_بالقدم_وعلاجها_بالاعشاب #علاج_الشوكة_العظمية_بالثوم #الشوكة_العظمية_في_كعب_القدم #أعراض_الشوكة_العظمية #حقن_الشوكة_العظمية #أشكال_الشوكة_العظمية #حذاء_الشوكة_العظمية #علاج_الشوكة_العظمية_من_الصيدلية #أعراض_الشوكة_العظمية_وعلاجها #مسمار_القدم_العظمي #علاج_مسمار_العظم_مجرب #مسمار_عظم #علاج_مسمار_العظم #علاج_مسمار_العظم_في_الكعب_بالاعشاب #اعراض_المسمار_العظمي #المسمار_العظمي #طرق_علاج_مسمار_العظم

#مسمار_العظم #أعراض_مسمار_العظم #أدوية_علاج_مسمار_العظم #أسباب_مسمار_العظم #عملية_مسمار_العظم #علاج_مسمار_العظم #مسمار_القدم #مسمار_العظم_في_كعب_القدم

bottom of page