top of page

طفل أشقر جميل يعاني من البهاق يجلس على الأرض قدميه متقاطعتان ويبتسم ويضع يده على وجهه
البهاق

ما هو البهاق؟ البهاق (بالانجليزي: Vitiligo) هو اضطراب جلدي شائع يحدث نتيجة لتدمير الخلايا المنتجة للصبغة في الجلد، مما يسبب ظهور بقع بيضاء على الجلد.


البهاق غير معدي، ويمكن أن يظهر البهاق لدى أي شخص في أي سن بما في ذلك البهاق عند الأطفال، ولكن يبلغ البهاق ذروة ظهوره على الجسم في العشرينات والثلاثينات من العمر، ويعد أكثر انتشاراً بين ذوي البشرة الداكنة.


أنواع البهاق

يقسم البهاق إلى عدة أنواع وفقاً لانتشاره في الجسم، وتشمل هذه الأنواع على ما يلي:

  • البهاق البؤري (بالانجليزي: Focal Vitiligo) أو البهاق الموضعي، وهو البهاق الذي يؤثر على منطقة واحدة من الجلد.

  • البهاق المنتشر أو البهاق المعمم (بالانجليزي: Generalized Vitiligo) وهو البهاق الذي ينتشر في مختلف أنحاء الجسم.

  • البهاق المقطعي (بالانجليزي: Segmental Vitiligo) هو نوع غير شائع من البهاق البؤري يتميز بظهوره بشكل غير متماثل على جانب واحد من الجسم ولا يعبر أبداً خط الوسط في الجسم، ويتميز أيضاَ بالانتشار السريع لبقع البهاق ثم توقفها عن التوسع.

  • ظاهرة كوبنر (بالانجليزي: Koebner phenomenon) في هذه الظاهرة يتطور البهاق في مواقع الجلد التي تعرضت للصدمات مثل الجروح، والحروق، والكشط.


أسباب البهاق

لا يزال سبب البهاق غير مفهوم تماماً، إلا أن هناك العديد من النظريات حول أسباب مرض البهاق ومنها:

  • اضطرابات المناعة الذاتية، وهي الاضطرابات التي تحدث نتيجة لمهاجمة جهاز المناعة لأنسجة الجسم عن طريق الخطأ بما في ذلك الخلايا الصبغية في الجلد، وقد تمت ملاحظة أن البهاق أكثر انتشاراً لدى الشخاص الذين يعانون من اضطرابات الغدة الدرقية.

  • العوامل الوراثية حيث يمكن أن يسري البهاق في العائلات، إلا أن العوامل البيئية تلعب دوراً أيضاً في الإصابة بالبهاق.

  • الإجهاد والصدمات النفسية.


للمزيد: مرض أديسون


أعراض البهاق

يتميز البهاق بظهور بقع ذات لون أبيض لؤلؤي أو حليبي تتوزع بشكل مثماثل، وتظهر هذه البقع إما بشكل بيضاوي، أو دائري، أو خيطي، وتتراوح في حجمها بين بضعة مليمترات إلى سنتيمترات، وتكون البقع ذات حدود محدبة دون أن تظهر أعراض التهاب مثل الاحمرار في الجلد حولها.


تتراوح شدة البهاق بين البهاق الخفيف إلى البهاق الشديد وفقاً لمساحة الجلد الفاقدة للصبغة، وغالباً ما تظهر بقع البهاق الأولية على ظهر اليدين، والساعدين، والقدمين، وبهاق الوجه خاصة حول العينين والفم، وعلى الرقبة، وفروة الرأس، والجذع.


يمكن أن يترافق البهاق بأعراض أخرى تشير إلى الحالة أو الاضطراب المناعي المسبب للبهاق، ومن هذه الأعراض ما يلي:


علاج البهاق

لا يمكن علاج البهاق نهائياً، وقد انتشرت الكثير من المعلومات الخاطئة مؤخراً حول علاج البهاق، ومنها علاج البهاق بالكركم، وعلاج البهاق في ساعة، وعلاج البهاق بالملح، وعلاج البهاق سريع المفعول، ويجب تجنب تطبيق المعلومات الواردة في مثل هذه المقالات أو المنشورات لتلافي الآثار الجانية التي قد تسببها المواد المقترحة لعلاج البهاق للجلد.


غالباً لا يكون هناك حاجة لعلاج البهاق للمرضى ذوي البشرة الفاتحة، بدلاً من ذلك يفضل أن يحمي هؤلاء المرضى بشرتهم من الشمس لتلافي أن يصبح الجلد الطبيعي المحيط ببقع البهاق داكن، مما يجعل بقع البهاق أكثر وضوحاً.


تختلف نتائج علاج البهاق من مريض لآخر، إذ لا يوجد علاج موحد للبهاق يعطي نتائج جيدة يمكن التنبؤ بها لدى جميع المرضى. هناك عدة طرق للتخفيف من تأثير البهاق في الجلد وإبطاء تقدمه، ويمكن أن تشمل هه الطرق على ما يلي:

  • العلاج الضوئي بالأشعة فوق البنفسجية ضيقة النطاق، بواقع جلستين إلى 3 جلسات علاج أسبوعية لمدة لا تقل عن 6 أشهر للحصول على نتيجة، ويعد علاج البهاق بالأشعة فوق البنفسجية من طرق العلاج الفعالة.

  • العلاج الكيميائي الضوئي بالبسورالين وينطوي هذا العلاج على استخدام البسورالين بشكل موضعي أو عن طريق الفم مع التعرض للأشعة فوق البنفسجية أو أشعة الشمس لاستعادة الصبغة الطبيعية للجلد، إلا أن هذا العلاج يترافق بزيادة خطر الإصابة بالسمية الضوئية، وزيادة خطر الإصابة بسرطان الجلد.

  • علاج البهاق بالليزر، حيث يتم استخدام ليزر الغكسيمر لعلاج بقع البهاق المحدودة والمستقرة أي التي لا يزداد حجمها، ويعد العلاج بالليزر آمن وفعال، إلا أنه مكلف ويحتاج إلى الكثير من جلسات العلاج، حيث قد يحتاج المريض 24-28 جلسة علاج بمعدل جلستي علاج أسبوعياً.

  • إزالة التصبغ، وتعني علاج مساحات واسعة من الجلد الطبيعي بأدوية موضعية مثل هيدروكينون (Hydroquinone) لإزالة الصبغة منها ليصبح لونها موحد مع لون بقع البهاق، ولكن لا يتم اللجوء إلى هذا العلاج إلا عندما يكون البهاق منتشر في مساحة كبيرة من الجسم، ولم يسفر علاجه السابق عن نتائج مرضية، كما أن لهذا العلاج عواقب نفسية واجتماعية وجسدية، لذا ينصح بإزالة التصبغ في الأماكن المرئية من جسم المريض التي تسبب له الإزعاج والحرج الاجتماعي مثل البهاق في الوجه واليدين.


للمزيد: حبة البركة


أدوية البهاق

هناك مجموعة واسعة من الأدوية الموضعية (كريم البهاق) التي تستخدم في إعادة التصبغ لبقع البهاق ومنها:

  • الكورتيكوستيرويادت الموضعية وتعرف بشكل شائع بالكورتيزون، وتعد خط العلاج الأول للبهاق البؤري، وقد يحتاج المريض إلى استخدام الستيرويدات الموضعية لمدة شهر على الأقل قبل أن تظهر نتائج لعلاج البهاق، ومن الستيرويدات المستخدمة في علاج البهاق ما يلي:

  1. فلوتيكازون (Fluticasone).

  2. بيتاميثازون (Betamethasone).

  3. هيدروكورتيزون (Hydrocortisone).

  • مثبطات الجانوس كيناز (JAK inhibitor)، ومنها روكسوليتينيب (Ruxolitinib)، وقد تمت الموافقة على استخدام هذا الدواء الموضعي في علاج البهاق المقطعي في عام 2022، ويستخدم في العلاج للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 12 عام.

  • مثبطات الكالسينورين الموضعية، ومنها تاكروليموس (Tacrolimus)، بيميكروليموس (Pimecrolimus)، وتعد هذه الأدوية الموضعية فعالة في علاج البهاق خاصة عندما تشمل بقع البهاق الرأس والرقبة، وقد اقترحت الدراسات استخدام هذه الأدوية مع العلاج بالليزر أو الاشعة فوق البنفسجية للحصول على نتائج أفضل.

  • نظائر فيتامين د، خاصة كالسيبوتريول وتاكالسيتول، وغالباً ما يتم استخدام نظائر فيتامين د مع الستيرويدات الموضعة للحصول على نتائج أفضل في علاج البهاق.

  • العلاجات الجهازية أي الأدوية التي تؤخذ عن طريق الفم أو الحقن ومنها أفاميلانوتايد (Afamelanotide)، وتوفاسيتينيب (Tofacitinib)، والستيرويدات الجهازية مثل بريدنيزون (Prednisone).


عملية البهاق

تعد الجراحة لعلاج البهاق مثل الترقيع وزراعة الخلايا الصبغية خيار محدود النطاق وتجرى في حالات محددة فقط، ومنها:

  • البهاق الموضعي.

  • إصابة البهاق لمناطق صغيرة من الجلد.

  • أن تكون بقع البهاق مستقرة ولم تزداد مساحتها خلال العامين السابقين.

  • تجرى في المناطق التي لا تستعيد صبغتها بشكل جيد مثل ظهر الأصابع، وخط الشعر، والجبهة، والكاحل.


أضرار البهاق

تعد مضاعفات البهاق نفسية أكثر مما هي جسدية، ويمكن أن تشمل على ما يلي:

  • الاكتئاب والانسحاب الاجتماعي.

  • تدني احترام الذات، وفقدان الثقة بالنفس.

  • وصمة العار الاجتماعية.

  • تأثير البهاق على العين مثل التهاب القزحية.

  • بقع البهاق أكثر عرضة لحروق الشمس، وسرطان الجلد.

  • فقدان السمع.

  • ضمور الجلد بسبب الاستخدام المطول للستيرويدات.


للمزيد: الذئبة


المراجع

  1. Ahmed jan N, Masood S. Vitiligo. [Updated 2022 May 8]. In: StatPearls [Internet]. Treasure Island (FL): StatPearls Publishing; 2022 Jan-. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/books/NBK559149/

  2. Aziz Jalali, M., Jafari, B., Isfahani, M., & Nilforoushzadeh, M. A. (2013). Treatment of segmental vitiligo with normal-hair follicle autograft. Medical journal of the Islamic Republic of Iran, 27(4), 210–214. https://emedicine.medscape.com/article/1068962-treatment#d7

  3. Rashighi, M., & Harris, J. E. (2017). Vitiligo Pathogenesis and Emerging Treatments. Dermatologic clinics, 35(2), 257–265. https://doi.org/10.1016/j.det.2016.11.014

  4. Kubelis-López, D. E., Zapata-Salazar, N. A., Said-Fernández, S. L., Sánchez-Domínguez, C. N., Salinas-Santander, M. A., Martínez-Rodríguez, H. G., Vázquez-Martínez, O. T., Wollina, U., Lotti, T., & Ocampo-Candiani, J. (2021). Updates and new medical treatments for vitiligo (Review). Experimental and therapeutic medicine, 22(2), 797. https://doi.org/10.3892/etm.2021.10229

  5. Dillon, A. B., Sideris, A., Hadi, A., & Elbuluk, N. (2017). Advances in Vitiligo: An Update on Medical and Surgical Treatments. The Journal of clinical and aesthetic dermatology, 10(1), 15–28. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC5300730/

  6. Tarlé, R. G., Nascimento, L. M., Mira, M. T., & Castro, C. C. (2014). Vitiligo--part 1. Anais brasileiros de dermatologia, 89(3), 461–470. https://doi.org/10.1590/abd1806-4841.20142573


bottom of page